Notre economie. Par Georgette Souaid

ها قد بدأت سنة جديدة و يوما بعد يوم والحياة تصعب و الشعب يعاني من الفقر,واليطالة,و الاجور المتدنية و الارتفاع الاسعار … بالتالي الكلّ يعاني من الوضع الاقتصادي المزري الذي يعانيه البلد منذ سنين,  فالمشكلة ليست جديدة.ففي اعلان دولة لبنان الكبير في عام 1920 فتأئرنا في الافكار الللبيريالية فالاسواق الحرّة والمرشد كان ميشال شيحا فهو لعب دورا في نشر هذه الافكار خصوصا في كتابه 

A PROPOS DE L’ECONOMIE LIBANAISE    

 فمنذ ذلك الحين والسياسيين والحكام طبقوا الافكار لكن على طريقتهم وافكارهم دون استناد الى أي خبرة او معرفة صحيحة تخدم مصلحة البلد. هذه هي مشكلتنا الاقتصادية الحقيقية , فليس هناك من وعي و معرفة حقيقية لاهمية الاقتصاد على الصعيد الوطن وعلى صعيد كل فرد . فبلدنا تأئر في افكار خاطئة التي ما زلنا نعاني منها الى حدّ الآن !! والكل يطالب بالتغيير !! فأين هو؟ هل شهدنا مشروعا أقتصاديا جديد يخدم البلد؟ لذلك نحن نعاني من “جهل أقتصادي”  فالمعرفة و الثقافة الاقتصادية التي هي اساس لكل مسؤول في الدولة للوصول الى الحكم و الافراد يجب ان تعرف أهمية الافكار الاقتصادية لكي يوصّلون المثقفين الى الحكم !! فمن هنا ننطلق و من هنا نبدأ التغييرالمبني على التغيير النظام الاقتصادي و الافكار الاقتصادية المتّبة منذ سنين هذا هو التغيير الحقيقي الذي يجب ان نطالب به !!

 جورجيت سعيد

Advertisements

Posted on 25 April 2012, in Lebanese Economy's Article. Bookmark the permalink. 1 Comment.

  1. Hi, this is a comment.
    To delete a comment, just log in, and view the posts’ comments, there you will have the option to edit or delete them.

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out /  Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out /  Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out /  Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out /  Change )

Connecting to %s